مدير الجامعة

 

أ.د بحري أحمد

البريد المهني:  عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. / عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. 

الهاتف:   (+213)46.72.97.37

الفاكس:   (+213)46.72.97.62

 

كلمة السيد مدير جامعة غليزان

أ.د بحري أحمد 

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وخير خلق الله أجمعين وبعد؛

السيدات والسادة أساتذة جامعة غليزان؛

السيدات والسادة عمال جامعة غليزان؛

أبنائي وبناتي طلبة جامعة غليزان؛

متصفحي موقع وصفحة الجامعة؛

السلام عليكم جميعا ورحمة الله تعالى وبركاته،

" بداية أتقدم بالشكر الجزيل وبأسمى عبارات الامتنان لكل من تقدم بالتهاني والتبريكات سائلا الله أن يجعلني خيرا مما يظنون

ويستر عني ما لا يعلمون ويسخرني لقضاء حاجات الجميع وأن أكون عند حسن ظنهم فهو المشكور المحمود على ما أنعم.

الشكر ثانيا لمن وضع ثقته في شخصي وأوكلني قيادة سفينة هذه الجامعة إلى بر الأمان بل إلى مرافئ التفوق ومراسي نشر

العلم والمعرفة.

والشكر موصول إلى من سبقوني في قيادة السفينة ومن شاركهم في تحمل أعبائها وإيصالها إلى هذه المحطة بكل اقتدار.

السيدات والسادة أفراد أسرة جامعة غليزان،

إن الحفاظ على مكتسبات جامعتنا يتطلب منا جميعا بذل الجهد المطلوب - والذي لا يخامرني أدنى شك أنكم ستبذلونه كما

بذلتموه من قبل- أما السعي لتطويرها والقفز بها إلى مصاف الجامعات العشر الأولى في خلال سنتين فهو هدف طموح

يتطلب مزيدا من جهودنا ومن حرصنا وتكاتف مكونات هذه الأسرة الجامعية وتثمين هذه الطاقات والقدرات وهي كثيرة

وكافية لو أحسنا استغلالها، كما يتطلب الكثير من التضحيات والتنازلات ونسيان الأنا للصالح العام.

إن استثمار مؤهلات مكونات أسرتنا الجامعية أساتذة وعمالا وطلبة وتكثيف الصلات لاستنهاض مقدرات محيط الجامعة

من شركاء في الوسط الاجتماعي الاقتصادي ومن أبناء الولاية حيثما وجدوا سيكون له الأثر السريع في تبوئ جامعتنا

المكانة التي هي أهل لها والتي لا ينبغي أن تكون إلا في مقدمة وفي قيادة ركب التطوير والتجديد في جرائرنا الحبيبية.

إن الإدارة الجديدة لجامعة غليزان تطمح إلى تثمين هذه الجهود للوصول بجامعتنا إلى المراتب العشر الأولى

في ترتيب جامعات الوطن خلال سنتين معتمدين على الشفافية في التسيير والتشاركية في اتخاذ القرارات وفي تنفيذها

في إطار الاحترام المتبادل، وليس لنا بعد توفيق الله تعالى غير سواعد أبناء وبنات جامعتنا وجهود المخلصين

من أبناء الولاية وسلطاتها المحلية في مختلف المواقع لتحقيق هذه الأهداف. "

 مدير الجامعة
أ.د بحري أحمد